الأسرة حياة

كورة جول
الصفحة الرئيسية

 


  

كتبت:مورا صبحي

الأسرة هي الحياة لكل شخص ولها تأثير كبير جدا وواضح في حياتنا إذا كانت الأسرة مسالمة وسعيدة ينتج عنها أطفال أسوياء متعلمون جيدا الفرق بين (الصح-الخطأ)والفرق بين(الخير- الشر)يعرفون معني الكلمة الطيبة ومدي تأثيرها علي الأشخاص جميع الأسر يحدث بينها مشاكل قد تكون كل يوم ولكن الفكرة في طريقة حل هذة المشاكل وأن تكون الطريقة الصحيحة فمثلا: خطأ الطفل في شئ ما بدلا من معاقبة يمكن حل المشكلة بعدة طرق اولها واهمها توجية الطفل بأن هذا الشئ خطأ بدلا من ضربة أو الجلوس معة ومعرفة سبب فعلة لهذا الشئ دائما الأسرة هي العامل الأول في بناء شخصية الطفل سواء كان ولد أو بنت فيجب عليهم مصاحبه اطفالهم وليس تخويفهم من أن دائما يوجد عقاب لكل شئ هناك أختلاف كبير بين الأجيال وبعضها فهناك أشياء كثيرة تتغيرمن جيل إلي آخر فيجب التعامل مع الطفل حسب جيلة وما يراه في الواقع وليس علي ما انت تربيت لانه يكون مختلف من الممكن أن يكون الجيل الجديد خطأ في بعض الأشياء أو التفكير ولكن يمكن توصيل هذة المعلومة بمنتهي الهدوء وليس بالعنف أو الرفض دون إعطاء بعض الأسباب لان الرفض دون أسباب وخاصة للشباب في سن المراهقة لا يعني شئ بل بالعكس من الممكن أن يتعمد في فعل الشئ بسبب الرفض دون أن يعرف سبب الرفض الأسرة لها أهمية كبيرة في حياتنا ف هي الأمان والسند لاي شخص وقت أن تأتي علية الحياة يلجأ إلي أسرة لانة يعلم جيدا أنها الراحة والدفاء والحنان هي تعيد لنا ابتسامتنا عند الجلوس معهم تجد البهجه والراحه في التحدث تقوم معهم بفعل كل شئ وانت مطمأن أنهم لن يأخدون عنك فكرة سيئه مثل العالم الخارجي فهم عالمك الخاص بمجرد دخولك إلي المنزل تشعربالهدوء والراحه والسكينه التي لم تشعر بها في الخارج تجد من يحتضنك وقت أوجاعك من يحضر لك الطعام وأنت منهك من التعب فهي تمثل الحياة لكل شخص.

ولكن هناك أنوع من الأسر منهم :

1) من كل همه في الحياة جمع المال

2) يقوم بترفية الأطفال أكثرمن اللزوم

3) التي يتداول بها العنف بكثرة

4) الخناقات الكثيرة امام الاطفال

5) التحكمات الكثيرة

هناك العديد من الأسر كل همها في الحياة هو جمع المال وتصل مع البعض بأنهم لا يعرفون أي شئ عن أولادهم فهؤلاء بالنسبة لهم الحياة عبارة عن مال فقط وأنهم يستطيعون أن يفعلوا أي شئ مقابل دفع الأموال والبعض الأخر من الأسر يستجيبون لائ شئ يطلبة منهم أطفال ويظنون أنهم هكذا يسعدونهم وهذا اسوء كثيرا لان هناك جرائم كثيرة تحدث لهذا السبب لان الشباب يكونون متأكدون أن مهمي فعلوا هناك من يقف بجانبهم ويخرجهم من أي كارثة لا يهمهم ما يحدث للطرف الأخر من أضرار مادية وجسديه ومعنوية وهذا يعتمد علي حسب الخطأ المرتكب .


هناك البعض الأخر بالنسبة لهم العنف والضرب والاهانة هي الوسيلة الوحيدة للتربية ولكن ينتج عن هذا النوع أطفال معقده لايعرفون شئ عن الحنان والحب والعطف .

يجب علي الأب والأم المشاجرة وحل الخلافات بعيدا عن الأولاد وخاصة أن كانو أطفال لان ذلك يؤثر عليهم بالسلب ويجب أيضا التحكم بهم ولاكن بعقلانية أغلق عليهم الباب ولكن اعطي لهم المفتاح كونوا أصدقاء لهم تعاملون معهم ككبار وليس اطفال وخاصة في مرحلة المرهقة .

لكل شخص مننا يريد الحب والدفاء والحضن الذي يشعرة بالأمان كونوا لهم هذا الحضن هما يحتاجون إلي أحد يفهمهم ما يريدون أحد يستوعب ويفهم التقلبات المزاجية التي تحدث لهم وليس لهم يد بها (غصب عنهم) حد ميسخرش من أهدافهم وطموحاتهم مهمي أن كانت تافهه .

وأن لحظنا جميعنا أن مسلسلات رمضان هذا العام أغلبها يتحدث عن هذا الموضوع الهام جدا في حياتنا سواء كان في مسلسل (ضل راجل) الذي أثر أن يأتي بحق أبنتة حتي وأن كلفة هذا الشئ حياتة,وهناك أيضا مسلسل (ولاد ناس) الذي يتحدث في الأساس عن هذا الموضوع ويوضح لنا جميع أنواع الأسر وكيفيف تعامل كل أسرة مع أولادها ونتيجة التعامل علي الأطفال ويظهر ذلك بعض فوقان الأطفال من الحادثة وشرح ما حدث بها في أحداث المسلسل وكيفية تعامل كل أسرة مع أولادهم ومعرفه أشياء جديدة عنهم وعن حياتهم كانوا لايعرفونها عنهم من قبل .

في النهاية كونوا لهم سند وعزوة وضهر وآمان وحضن دافي ويجب علينا أن نشكر ربنا علي وجود اهلنا في حياتنا لان بدونهم لاتوجد حياة لن نستطيع العيش بدونهم أو بدون فرد واحد منهم هما حصننا الذي نحتمي به وسلاحنا الذي نواجهه الحياة به هما كل شئ جميل لنا هما أهم شئ في الحياة

google-playkhamsatmostaqltradent