ملخص الحدوتة احساس الست بعدم الأمان عامل زي (كورة التلج)

كورة جول
الصفحة الرئيسية

 الست واحساس الأمان.

بقلم:مهاضاحي 

الست كائن دائم الشعور بإنه غير آمن جوة الحياة دي، واحتياج الست بطبيعتها لـ"احساس الأمان" جزء من تركبيتها النفسية بل وبيجي علي رأس إحتياجاتها النفسية المهمة، وهو من أهم المشاعر اللي تكاد تكون بتتحكم في جميع علاقاتها وتصرفاتها وقرارتها الصغير والكبير منها.


تربية الست من صغرها عليها عامل كبير في تكوينها وتحديدا لو كبرت في مجتمع ذكوري زي مجتمعنا اللي بيزرع جواها الخوف من طفولتها لمجرد كونها (بنت) والرعب اللي بتعيشوا من أنوثتها اللي بتحس إنها احيانا خطر كبير ممكن يهدد حياتها، ومن المحذروات والممنوعات والتقاليد والبدع المجتمعية اللي بتتفرض عليها وتحكم حياتها وإحساسها بعدم الحرية والحماية جوة المجتمع ده، لحد مانيجي للفكرة الأعظم اللي بتترسخ جوة عقل كل ست وهي إن الأمان موجود –فقط- في وجود راجل في حياتها يبقي ضله ولا ضل حيطة، وتفضل مشاعر عدم الأمان تكبر معاها وتزيد وتتعقد كل ما بتكبر.


ولا أخفيك سرا إن معظم المشاكل اللي بتصيب علاقة الست بالراجل ونجاح علاقتهم وفشلها بيبدأ من احساس الست "بالأمان" أو عدمه مع الراجل ده، وأحيانا قد تجد ست قررت تبعد عن راجل حبيته ويمكن عاشت معاه لسنين وتلاقي كل أسبابها إنها مابقيتش مرتاحة أو مابقيتش مطمنة أو مابقيتش حاسة بأمان معاه.. وأرجوك إوعي تستهتر بالأسباب دي لأنها في الواقع أسباب عميقة جدا وجوهرية عند الست. 


الست في علاقتها بيك كراجل طول الوقت بتبقي كأنها ماشية علي الحبل بالظبط والحبل ده هو "احساسها بالأمان" والاحساس دة طول ما هي حساه معاك وإنت عارف توصل لها المشاعر اللي تخليها متطمنة هايفضل الحبل ده متين وقوي وبالتالي هاتفضل علاقتك بيها ناجحة، إنما لو بدء يضعف لأي سبب هايبدأ يختل توازنها واحتمال في لحظة يتقطع الحبل وتقع وتخسرها للأبد، وحبل الأمان ده عيبه إنه (حساس قوي) لو اتقطع مرة في أغلب الأحوال مابيرجعش زي ماكان ونادرا ما تجد راجل فقدت ست معاه احساسها بالأمان وقدر يرجعه تاني.


والحقيقية العلمية اللي بيجهلها كتير مننا إن احساس الست بالأمان معاك كراجل أهم بكتير من احساسها بالحب بل وإنهم جزء لا يتجزء من بعض عندها، وإن شعور الست بأمان معاك وناحيتك بيشكل جزء كبير من عاطفتها تجاهك ولو هي مش مطمنة ليك ومعاك هايبقي حبك ليها ووجودك في حياتها بلا فاعلية حقيقية بالنسبة ليها، يعني تقدر تعتبر "احساس الأمان" عند الست هو المفتاح لكل حاجة.. هو اللي بسببه هاتفتح لك بيبان قلبها علي أخرها وبسببه برضه ممكن تقفلها كلها في وشك، هو اللي هايخليها تكمل معاك تحت أصعب ظروف الحياة وتحدياتها وهو اللي ممكن يخليها تخرج من حياتك علي أتفهة سبب، هو اللي يخليها واثقة فيك وهي مغمضة وهو اللي يخليها تراجع صوابعها وراك كل ما تمسك ايديها، هو اللي هايخليها تسيب لك قلبها ونفسها وهي مؤمنة إنك الوحيد في الكون اللي يستحق ده وهو برضه اللي ممكن يخليها تبني سور مش هاتعرف منه تلمس منها شعرة، وأنا شخصيا مؤمنة إن توصيل مشاعر الأمان للست هي مهمة الراجل الأولي إذا أراد الإحتفاظ بالست دي في حياته.


قد يتسبب الراجل بأفعاله في فقدان الست لمشاعر أمانها معاه، وده ممكن يحصل من أفعال كبيرة زي مقارنتك ليها بست أخري، إكتشافها لخيناتك ليها، الكدب عليها وتكرار خداعها، عدم احساسها بثقتك في قدرتها وتجاهلك لرأيها وعدم احساسها بوجودها الحقيقي في حياتك،  محاولاتك للسيطرة عليها وتشكيل شخصيتها وتغيرها وسحب حريتها وإرادتها منها، وطبعا كل محاولات الاستغلال والإهانة والضرب، وممكن يجي من أفعال صغيرة يظن الراجل إنها عادية أو إن الست مش هتاخد بالها زي نظرة إعجاب في الخباثة لست تانية أو بمدح زيادة في جمال شكل وجسم ممثلة بتحبها (رغم إن كبريائها كست ممكن يمنعها تبين لك إنه فارق معاها بس الحقيقة إنه فارق)، واحساسها بقلة مشاعرك تجاهها أو إنعدام حبك ليهم. 


فيه علامات تقدر تقول لك كراجل إن الست اللي في حياتك فقدتك احساسها بالأمان معاك وإن علاقتك بيها في خطر !، والست عموما بطبيعتها بتدي الراجل رسائل منها اللي بيكون مباشر ومنها اللي بيكون غير مباشر، ومش هانكر إن رجالة كتير مابتاخدش بالها منها أو مابتوصلناش نظرا لذكائنا العاطفي اللي بعافية حبتين يعني مثلا.. قد يكون زعلها منك علي أتفهة الأشياء وأبسطها أو مشاعرها السلبية الغير مبررة والعياط بلا داعي وماتطلقو عليه انتو الرجالة (النكد) هو أحد علامات عدم احساسها بالأمان، وممكن يكون عدم رغبتها في إنك تلمسها زي الأول هو أحد أشكال عدم احساسها بالأمان، قرارها المفاجئ برغبتها في الإنفصال أو البعد عنك ممكن يكون سببه الحقيقي عدم شعورها بالأمان معاك، العند معاك، الشك فيك، العنف في ردود أفعالها وحدتها الواضحة في طريقتها معاك (ودي مش طبيعتها) أو المبالغة في خناقاتها معاك وإنت مش فاهم كل ده ليه ؟ وإحتمال تكون هي نفسها مش فاهمة، كدبها عليك، بل تعرف إن أحيانا خيانة الست بتبقي بسبب عميق جواها بعدم احساسها بالأمان مع الراجل ده وكأنها بتعاقبه بخيانته وده طبعا مش مبرر لكنه للتوضيح فقط.


وممكن يكون عدم احساس الست بالأمان لي أسباب أخري غيرك.. زي أهلها وطريقة تربيتهم، أو علاقاتها السابقة أو علاقات اللي حواليها، ده غير إن الست كائن دائم التفكير في كل حاجة وأي حاجة وده بيسبب لها قلق وخوف في كتير من الأوقات بلا سبب حقيقي واضح، والست من النوع ده علاجها يكمن في إن الراجل يتفهمها ويحتويها ويسمعها بتقبل وحب ويهتم إن يطمنها ويوصل لها مشاعر أمان أكتر.


ملخص الحدوتة احساس الست بعدم الأمان عامل زي (كورة التلج) بيبدأ جواها من موقف بسيط أو كلمة صغيرة أو تفصيلة


لا يمكن الراجل ياخد باله منها، ثم الراجل مايهتمش أو مايكونش عارف ويفضل يكبر الموضوع جوة الست لحد ماينتهي الأمر غالبا بموت مشاعرها ناحيته أو خروجها نهائي من حياته، وإهمال الراجل لاحساس الست بعدم الأمان تحديدا بيدفع ثمنه غالي قوي بعد كدة لأنه هيقضي علي علاقتهم اللي ممكن يكون مبني عليها حياة زي الجواز مثلا وبالتالي يترتب عليه عواقب وخسائر كبيرة، والعكس تماما لو عرف يوفر لها مشاعر "الأمان" ضمن حبها وبقئها في حياته للأبد.


 

#Maha_dahey

google-playkhamsatmostaqltradent